قبل و بعد: مايا دياب

هل وجدت تغييراً فنياً أو مظهرياً في مسيرة مايا دياب؟

ابتداءً من تقديمها و استمرارها بتقديم الأغنية الحديثة بالإيقاعات الإلكترونية مع فور كاتس و منفردة مثل “طال انتظاري”، “سوا” (مع رامي عياش)، “قاطفين”، “ديالي”، أي مرحلة أو عمل من أعمالها تفضل؟

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *