قبل و بعد: جوزيف عطية

‎هل وجدت تغييراً فنياً أو مظهرياً في مسيرة جوزيف عطية؟

‎ابتداءً من تنويعه بين اللهجتين اللبنانية و البيضاء البدوية و بين اللون الرومانسي و الدبكة و استمراره في ذلك في “لا تروحي”، “تعب الشوق”، “ويلك”، و “خط أحمر”، أي مرحلة أو عمل من أعماله تفضل؟

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *